ثقافة وفنون

🌹عندما تستعيد صحتك🌹

واحدة من أروع القصص القصيرة من الأدب الروسي بعنوان: عندما تستعيد صحتك للأديب السوفييتي: ميخائيل زوشينكو ترجمة: يوسف نبيل بساليوس

إن القرم لؤلؤة حقيقية. عندمـا تـرى العائدين منها، لا يمكنك إلا أن تندهـش. هـذا يعنـي أن عجـوزاً ضعيفاً يذهـب إليهـا، ثـم يـعـود فلا يمكنك أن تتعرف عليـه. الأمـر يـشـبـه صـورة قد هبـت فيهـا الـروح. الأمر بشكل عـام يـدعـو إلى الفـرح وتكوين رؤية للعالم. باختصار.. القرم هو المكان المناسب لازدهار الحالة الصحية.

سافر أحـد الرفاق الذين يعيشون معنـا في نفس الساحة ويدعى سريوجا بيستريكوف إلى هناك. في السابق كانت شخصيته ضعيفـة. ويؤكد ذلـك مـن يعرفـون سريوجـا، فشخصيته لا تنطـوي عـلى أي نـوع مـن التأجـج وليسـت

لديه رؤيـة العـالم. أما المواطنـون الآخـرون في المنـزل فعـلى الأقـل يبتهجـون في أيـام الأعياد. يلعبون ويشربون ويلهـون. إنهـم يعيشون بشكل عـام حـيـاة ملء القلب، ولذا فهم يتمتعون بصحة كاملة كالشياطين. أمـا هـذا الشخص فيعـود منهـا مـن العمـل لـيـنـام عـلى بطنـه فوق إفريز النافذة وينغمس في قـراءة الكتـاب الـذي أمامـه. إنـه لا يذهـب كي يتنـزه. لا يمكـن لجهازه البـدني أن يجعلـه يخـرج ليتنـزه قليـلا كـمـا تـرون ويستمتع ليـوم. بالطبع لا يشرب الخمـر ولا يدخـن، ولا تثير النسـاء اهتمامه. باختصـار إنـه يستلقي عـلى إفريـز نافذتـه حتـى يتعفـن هنـاك. هكذا كان يحيا حياة غير صحية!

اعتقـد الأقـارب أن هنـاك شيئاً مـا ليـس عـلى مـا يـرام معـه. حاولـوا أن يجعلـوه يسافر في رحلـة إلى القـرم، فهو لا يستطيع أن يقـوم بالأمـر بنفسـه.

عارض الرجل كثيراً لكنه في النهاية ذهب إلى هناك. أبقـوه هنـاك شـهـراً ونصفـاً. جعلـوه يسبح هنـاك ونـثروا عـلى قدميـه بعـض المـاء.

في النهاية عاد من هناك، ووصل إلى منزله.

يمكنكم أن تصيحـوا عاليـاً مـن فـرط الدهشة. الوجـه قـد اسـمر بالطبـع وتـورم. الأعـين متوهجـة، والشعر منتصـب، وقـد تـلاشى كل جنونه تماماً.

في الماضي لم يكـن هـذا قـادراً على إبعـاد حـشـرة عـن مكانها، لكنه فـور أن وصـل، قام في اليـوم الأول بتحطيـم وجـه فيـودور البـواب لأنـه لم يراقب الخشب الموجـود في السقيفة جيداً، وقد سُرق. أراد أيضاً أن يطلق النـار مـن مسدسـه عـلى مـديـر البيت بسبب مقدار ضئيـل مـن المـال، وأبعـد كل السكان الذيـن تجمعـوا مـن حولـه يستعطفونه ألا يفعـل ذلـك. حسناً.. لا يمكننا الآن التعـرف عليـه كـمـا تـرون. لقـد عـادت إليـه صحته كاملـة. لقـد بـرئ تماماً من كافة أمراضـه.. لقـد قـامـوا بعمل رائع حقاً.

بدأ الرجـل في شرب الخمـر بسبب صحتـه القوية. لم يكـن يـترك فتـاة واحـدة تمر بجانبـه، وقـد أثـار عـددا لا يحصى مـن الفضائح.

إن القرم لؤلؤة حقيقية. كم يتجدد فيها الإنسان!

هناك مشكلة واحـدة بالأمـر، وهـي أن سريوجـا بيستريكوف سوف يفصـل مـن عمـلـه، لأنـه يـترك العمـل ويذهـب ليـمـرح ويلهـو.

كم أنت عظيمة أيتها الصحة!

~تمت~

ج.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى