أخبار العالماخبار الجاليةمنوعات

تكثيف مراقبة الحدود في تيرول ضد مهربي البشر

فيينا – إندماج / أسامة نصحي

أكد جيرهارد كارنر وزير داخلية النمسا أن الإجراءات المتسقة ضد مافيا التهريب والهجرة غير الشرعية المرتبطة بها بشكل لا ينفصم هي موضوعية أكثر من أي وقت مضى وهذا يتطلب أيضًا بنية تحتية معاصرة وحديثة.

وقال كارنر فى تصريحات له اليوم الخميس لدي تفقده الممر الحدودي فى برينر بولاية تيرول أن مركز إدارة الحدود في برينر سيكون مساهمة مهمة في الضوابط الفعالة لمكافحة تهريب البشر والجريمة المنظمة في المستقبل.

وأضاف الوزير أنه يتم بناء مركز حديث للأمن وإدارة الحدود للاستخدام متعدد الوظائف على ممر برينر من أجل التمكن من الاستجابة لمجموعة واسعة من التحديات بالإضافة إلى مهام الشرطة وحالات الأزمات وتبلغ تكاليفه حوالي 6.8 مليون يورو.

وأكد الوزير أن مركز إدارة الحدود في برينر يجب أن يساعد في تنفيذ الإجراءات ضد مهربي البشر بشكل أكثر فعالية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى