أخبار العالماسلاميات وعقائدمختارات

الرئيس الألماني يشيد بشجاعة سلمان رشدي ويستنكر الاعتداء عليه

شتاينماير: أن "حقيقة الأدب وحقيقة الحرية ستصبحان دائما أقوى من الكذب والسوط

بعد الهجوم على الكاتب سلمان رشدي، أشاد الرئيس الألماني 🇩🇪 فرانك فالتر شتاينماير في خطاب له بشجاعته وأعرب عن صدمته العميقة حيال الهجوم الذي تعرض له الكاتب.

قال شتاينماير في الخطاب الذي تمنى فيه الشفاء لرشدي، الذي نُشر يوم الأربعاء 17 أغسطس/آب: ” إن الكاتب قرر عن وعي ألا يدع اليد العليا لدعوة القتل غير الإنسانية التي أطلقها آية الله الخميني، وأن يواجه الحكم الاستبدادي بحرية الفرد. وأضاف شتاينماير: أن “حقيقة الأدب وحقيقة الحرية ستصبحان دائما أقوى من الكذب والسوط اللذان يحاول المتعصبون الدينيون والأنظمة الاستبدادية السيطرة باستخدامهما”.

تعرض الكاتب البريطاني الهندي للهجوم خلال حدث أقيم في شمال نيويورك ودخل المستشفى منذ ذلك الحين. حتى الآن لا توجد معلومات عن دوافع الجاني. لقد تعرض رشدي للملاحقة من قبل المتعصبين الدينيين منذ عقود. دعا الزعيم الثوري الإيراني آنذاك الخميني في عام 1989 إلى قتل سلمان رشدي بسبب رواية “آيات شيطانية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى