مقالات

نعم أتغير

بقلم / محموددرويش

 

فالعقل ينضج ، والعُمر يتقدم ، والحقائق تتضح ، ونظرتي للأمور تختلف ، وإستيعابي يَتسع ، والمواقف تُبين لك من يَستحقك

بعد كل العلاقـات التي عرفتها في حياتي ، تأتي فترة تشعُر فيها بالتشبّع ، بالاكتفاء واستثقال المديح ، والميل إلى الانطواء ، فترة تكتشف فيها أنّ الحصيلة الرابحة هي قلب واحد صادق تأوي إليه مِثلما يأوي الإنسان إلى بيته في آخر اليوم هاربًا من كل شيء

لذلك ، أصبحت الآن لا أكره أيامي التي عشتها ، فالحلوة منها أعطتني سعادة ، والحزينة أعتطني خبرة ، أما القاسية منها فقد أعطتني عِبَـر و دروس

فحينما تُصاب وتُبتلى وتذوق الألم والصعوبات في دُنياك ، سيُصبح عقلك أكبر مِن عمرك بكثير ، فكل إبتلاء وشكوى وألم يَرفع مُستوى نظرتك ونضجك في الحياة

فالألم يورثك النُضج ويجعلك تستصغر كل ما يدور من حولك، يُهديك مناعة لإستقبال كوارث الأيام ، ومَـن لا يتألم لا يتعلَّم يا صديقي…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى