أخبار مصروزارات

وزيرة الهجرة: التواصل مستمر مع الجاليات المصرية بالخارج لدعم مشاركتهم في تنمية وطنهم

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء خلال لقائه مع وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج سها جندي

القاهرة في 13 سبتمبر / أكدت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج سها جندي التواصل المستمر مع الجاليات المصرية بالخارج، ودعوة العقول المصرية والخبرات للمشاركة في تنمية وطنهم، للاستفادة بهم في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال اجتماع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، اليوم /الثلاثاء/، مع وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج؛ لمتابعة عدد من ملفات عمل الوزارة.

وقالت وزيرة الدولة للهجرة، خلال الاجتماع، “سنعمل على تنفيذ استراتيجية اتصال مستدام مع المصريين بالخارج عبر إطلاق حلقة نقاشية تحت شعار (ساعة مع الوزيرة) بشكل دوري، التقي فيها بدون وسيط مع الجاليات المصرية في مختلف الدول لمعرفة احتياجاتهم واقتراحاتهم ومطالبهم”.

وأشارت إلى أنها عقدت لقاء افتراضيا عبر تطبيق “زووم” مع 35 مصريا من رموز الجالية المصرية بكندا؛ لمناقشة أوضاع الجالية والاستماع إلى أفكارهم وأطروحاتهم الخاصة؛ بهدف زيادة آليات الربط بين أعضاء الجالية ووطنهم مصر خلال الفترة المقبلة.

وقالت “إنه بناء على التواصل المستمر مع الجاليات المصرية بالخارج، وجدت الوزارة أن المصريين بالخارج لديهم الرغبة في تأسيس شركة مساهمة في مختلف الأنشطة الاقتصادية، وبالتالي بدأت الوزارة خطوات العمل على تأسيس هذه الشركة بالفعل لحصر التيسيرات القابلة للتطبيق مع وضع محفزات عدة، وامتيازات متنوعة للمواطنين بالخارج تربطهم بالوطن وتشجعهم على الاستثمار في مصر”.

ونوهت بأن الوزارة تعمل على ربط المصريين بالخارج بوطنهم الأم، موضحة أن هناك مقترحات لتقديم مجموعة من الحوافز لهم وإتاحة مختلف الفرص الاستثمارية الآمنة، فضلا عن أن هناك تعاونا مع وزارة الاتصالات بهدف إطلاق تطبيق إلكتروني موجه للمصريين في الخارج.

وبينت أن هذا البرنامج سيتيح للمصريين في الخارج الاطلاع على الفرص الاستثمارية المختلفة التي توفرها مختلف جهات الدولة المصرية، وفي مقدمتها وزارة الإسكان، مضيفة “كما تم الاتفاق مع وزير الاتصالات على إطلاق هذا التطبيق، وسيتم توقيع بروتوكول تعاون بهذا الشأن قريبًا”.

وتطرقت إلى الاجتماع الذى تم عقده مع وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية الجديدة، والذي كان من أهم نتائجه الاتفاق على عرض مشروعات وزارة الإسكان على التطبيق، سواء في العاصمة الإدارية الجديدة أو مدينة العلمين أو العين السخنة أو غيرها من المدن، كما تم الاتفاق على أن يتم عرض مشروعات “بيت الوطن” للمصريين بالخارج من خلال التطبيق.

كما استعرضت وزيرة الدولة للهجرة نتائج الاجتماع مع وزير الطيران المدني، والذي تناول مناقشة عدد من الموضوعات التي تهم المصريين بالخارج، وفي مقدمتها دراسة تقديم حوافز وأسعار تشجيعية للمصريين في الخارج للسفر على الشركة الوطنية مصر للطيران، ومن بينهم الطلبة المصريون الذين يدرسون في الخارج.

وفي إطار تكليفات القيادة السياسية بتلبية احتياجات المواطنين المصريين بالخارج، اجتمع حسن عبدالله محافظ البنك المركزي ووزيرة الدولة للهجرة لبحث تعزيز التعاون لتقديم التيسيرات للمصريين بالخارج عبر مختلف الأوعية الادخارية وطرح المحفزات التي تحقق زيادة مشاركتهم في المشروعات القومية، بما يحقق أهداف التنمية المستدامة، ويسهم في زيادة مساهمة المغتربين في الاقتصاد القومي.

ونوهت وزيرة الدولة للهجرة بالاجتماعات المستمرة مع وزارتي المالية والتجارة والصناعة، وذلك في إطار حرص الحكومة على تحفيز المصريين العاملين بالخارج على الاستثمار في مصر ونقل مطالبهم، لافتة إلى أن وزارة الهجرة بصدد إعداد تطبيق إلكتروني بالهواتف الذكية لتيسير تقديم الخدمات للمصريين بالخارج، وعرض كل ما يخصهم عليه.

وذكرت أنها أشارت خلال اجتماعها مع وزير التجارة والصناعة إلى أنه يجرى حاليا تشكيل مجموعة عمل تضم كافة الوزارات والجهات المعنية لبدء اتخاذ الخطوات التنفيذية لمشروع شركة المصريين بالخارج، وكذا تحديد الأنشطة المستهدفة في القطاعات الاستثمارية المختلفة والمشروعات القومية الكبرى، مشيرة إلى أن السوق المصرية تمتلك فرصا استثمارية متميزة تلبى التوجهات الاستثمارية للجاليات المصرية بالخارج.

وأضافت أنه بناءً على التوصيات التي خرجت من النسخة الثالثة لمؤتمر الكيانات المصرية بالخارج، والذي استضافته العاصمة الإدارية في أغسطس الماضي، فقد تم عقد لقاء مع المستشار محمد عبدالوهاب الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، لبحث آليات إنشاء شركة مساهمة للمصريين بالخارج في مختلف الأنشطة الاقتصادية .

ج.م

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى