شعر

غسلته بالكلور والجاز

قلبي غَسَلته بالكلور و الجاز

قلبي اللي قال عن حُبَّها إعجاز

طالع من التوهة

داخل في غيبوبة

زي اللي بالع أنبوبة البوتاجاز

أنا اللي فاكر قلبها جنات

و عيونها آية تفسر الآيات

يا موزع الستات مع الأبخات

ليه بس يطلع نصيبي كله شوك و إزاز

من بَعد عِشرة سنين ح اقولها من تاني

دي فـ يوم ما صادفتها حضنتني أحزاني

يا حابس المظلوم و مبرأ الجاني

أخد الأناني عيوني، خِسِرت عقلي و فاز

الحب مش قنطرة ولا كلمة بنقولها

دي قالتلي يا عنترة وعملت مخبولها

ورجعتني لورا و زَوِّدْت محصولها

وبعد حصد الدرة نابني الحطب عكاز

عصافيري في المبيضة، زغاليلي في الغِيَّه

دَوَّرت كل السواقي لَجْلِن تعيش هِيَّ

كافئتني بالمشنقة، و انا طَيِّب النِيَّة

وَحـْدِيَّا سِجـْنِي انفرادي و الوِحـْدَه لِيَّا ملاذ

زنزانتي قاع الجحيم شِبَّاكها ذو قضبان

البدر فوق في السَمَا بَاضْحَكْلُه لَمَّا يبان

هو رفيق وحدتي وحاقابلُه يوم بأوان

وَازِن كلامي بْـ دَهَب و الحِيله في البرواز

بَرَّه الحياه شفتشي ، جُوَّه الحياه سوده

جُوَّه القبيح كُلِّشِي ، بَرَّه البِعيد مُوُضَه

كل اللي فات أو مِشِي واللهِ لُه عـُوُدَه

و مسيري ح ارجعلكم ، و. حَ افَسَّر الألغاز ..

…. أيمن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى