أخبار عربيةرياضة

الملاكمة الفن النبيل

بقلم : محمد الفيتوري

 

ما يحدث لهذه الرياضة في الفترة الاخيرة من تهميش يدعو إلى طرح الكثير من علامات الاستفهام عن السبب في هذا التهميش!

قُدم مؤخرا بطولة ليبيا للفن النبيل حيث أقيمت التصفيات من أجل اختيار عناصر المنتخب الوطني لخوض بطولة العالم في أوزبكستان وتم مشاركة بعض نخبة في عالم الملاكمة أبرزهم البطل المحترف (سعد الفلاح) الذي واجهة ظلم كبير في السابق من قبل الاتحاد وانقطاعه عن المنتخب لخوض نزالات احترافية خارج الوطن بعيداً عن ذلك الظلم وفي الفترات الأخيرة ورغم ذلكَ أصر أن يكون موجود في هذه التصفيات ودخوله للمنتخب ليمثل الوطن في محافله الدولية (قائلاً الـوطن فوق كل شي)

وحيث كانت التصفيات غير عادلة لبعض الرياضيين وظلم وتهميش كبير من قبل الحكام والاتحاد

ومنع بعض الرياضيين من المشاركة واختيار بعض العناصر الزائفة لتمثيل الوطن، وطمس حلم بعض الأبطال بكل سهولة هل يعقل هذا…؟ وهناك تصريح من بعض الشباب الذينَ تم ظلمهم تحكيمياً قائلاً رغم الفارق الواضح في تفوقي على خصمي في النقاط إلا أنا تم ظلمي وتهميشي من قبل التحكيم فـرياضة الملاكمة أصبحت ماضي بـالنسبه لي وأعلن اعتزالي حيثُ يوجد رياضي آخر تم استبعادة من دون سبب مقنع أو تصريح واضح للأسف التهميش أصبح في حق الأبطال وطمس أحلامهم شي معتاد عليه

 

ولكن إلى متى؟!

 

الله الوطن والله نصرنا على هذا الظلم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى