مختاراتمنوعات

قلبي فارق الحياة ويعود نابضاً من جديد 

تأليف ياسر منيسي

 

حبيبتي :منذ أن إلتقت بكِ العيون.. إذا بقلبي الذى حسبته قد فارق الحياة يعود نابضاً من جديد. إذا بذلك الكهل الذي ينتظر الموت.. تلك الشجرة التي تساقطت أوراقها وتيبست فروعها وجذورها تزهر.. تشرق تولد كطفل وليد. آه جميلتي : ماذا فعلتِ؟ هل يملك حبكِ أن يحيي بأمر الله ذاك القلب الميت إلى الوجود.. قد حسبته أمراً مستحيلاً بالتأكيد؟ كيف بي أراكِ فارس مغوار يمتطي صهوة هذا القلب الجامح .. الذي فشل في ترويضه الفرسان فهو شامخ وعنيد؟! كيف بكِ تبدلين ظلامه شمساً تنير.. تفتت الحزن الدفين سعادة كفرحة الأطفال في العيد بالألعاب في الملاهي واللبس الجديد؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى