أخبار العالماخبار الجالية

هروب 266 لاجئا من مركز اقامة اللاجئين في ليوبن ..المركز أنفق ٩ر١ مليون يورو ..وتبادل اتهامات بين الحكومة والعمدة

فيينا – إندماج / أسامة نصحي

أكد جيرهارد كارنر وزير داخلية النمسا أن مركز استقبال اللاجئين فى مدينة ليوبن النمساوية شهد هروب 266 شخصا منذ اعادة افتتاحه فى العام الماضي مشيرا الى أن واحد من كل ستة من طالبي اللجوء الذين تم إيوائهم في المركز قد هرب بالفعل.

وقال وزير الداخلية فى تصريحات له اليوم الخميس أن مقر اللاجئين فى ليوبن اعيد افتتاحه فى نوفمبر من العام الماضي وتم قبول ما مجموعه 1665 لاجئا هناك منذ ذلك الحين ولكن 266 شخصا منهم “تغيبوا وتهربوا من الإجراءات”.

وأوضح الوزير أن أكثر الجنسيات الهاربة هم الأفغان وعددهم 81 حالة من اصل 159 شخصا موضحا أن السوريين جاءوا فى المرتبة الثانية وهم يشكلون أكبر مجموعة عرقية في ليوبن ويبلغ عددهم 1063 شخصًا وهرب منهم 36 شخصا فقط كما هرب سبعة من أصل اثني عشر هنديًا والباكستانيون (سبعة من ثمانية).

ومن جانبه .. قال رئيس بلدية ليوبن كورت فالنر أنه تقدم بعدة شكاوى للحكومة بشأن مركز اللجوء كما شكا من نقص التواصل مع السلطات الفيدرالية .

واعتبر أن مركز لجوء ليوبن يثبت الفشل الكامل للحكومة الفيدرالية فيما يتعلق باللجوء والهجرة خاصة أن تكاليف ومصروفات المركز بلغت 1.9 مليون يورو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى