اقتصادتقارير مصريةمقالات

التسويق السياحي المصري

بقلم : أشرف عمر

مصر بموقعها الفريد و المتميز تتفوق علي كافة المواقع الجغرافية لدول العالم ومن لا يصدق فليرجع الي الخرائط الجغرافية لمعرفة موقع مصر الجغرافي الجميل المتميز

مصر بموقعها السياحي شهدت طفرة في الاونه الاخيرة في انشاء الطرق الجديدة وتحديث اخري وانشاء مدن جديدة ساحلية كالعلمين وغيرها

وتسير مصر للامام ولن تسقط كما يعتقد البعض من ابناؤها وينتظر وبرغم من الصعوبات الاقتصادية التي تحاصرها وتحاصر اغلب دول العالم وستشتد ولكن سينقذ الله مصر بفضل رجالها المخلصين الذين بعملون في صمت

ولكن وعودا الي النشاط السياحي في مصر فهو ميت بمعني الكلمة مقارنه بتركيا والمغرب لاننا لانريد ان نتخذ قرارات قوية لتشجيع السياحة في مصر وفي حق القائمين علي هذة الصنعه التي تمثل دخل دولاري مهم وسوق عقاري ممتاز

ولكن يبدوا ان اهل السياحة في مصر ليس لديهم الخبرة والكفاءة لتطوير وتشجيع السياحه في مصر وكيفية استقطاب السائح الاجنبي اليها

فمصر بالنسبة للسائح الاجنبي والخليجي اصبحت مرتفعة في اسعارها وان هناك مشاكل في تقديم الخدمة للسائح وتقديم كل التسهيلات التي تشجعه الي العودة اليها مرة اخري وبسبب بعض السلوكيات المضرة التي تقع من بعض الافراد

السائح الخليجي الان يفضل السياحه في تركيا وشراء العقار فيها ولذلك حققت تركيا نمو كبير جدا في النشاط السياحي والعقاري ويمكن الرجوع الي البيانات المنشورة عن القطاع السياحي والعقاري

ولذلك فان مصر الحضارة باثارها وموقعها والتقدم الذي حدث فيها مؤخرا يحتاج الي وصع خطة متكاملة تشجع علي استقطاب السائح الخليجي والعربي والاجنبي مرة اخري وتخفيض اسعار الطيران والاقامة والمطاعم ووضع عقوبات شديدة جدا لكل من يتسول او يطلب رشوة او يعامل سائح معاملة غير لائقة او يقدم خدمة دون المستوي

السائح لا يكلف مصر شيئا وانما السائح رجل جمع قدر من المال بقصد زيارة مصر وانفاقة فيها وهذا الامر يحتاج الي توفير اقصي درجات الراحه والعناية له

الانتقال بالسياحة في مصر الي ما وصلت اليه بعض الدول العربية والاجنبية بحتاج الي مجهود ضخم في اعداد الكوادر المناسبه للمرحلة القادمة وان تقوم كافة السفارات المنتشرة في كافة الدولة بدورها في التشجيع علي السياحه في مصر والتملك العقاري لان السياحه لا تقل اهمية عن قناة السويس بل تتفوق عليها في الدخل اذا تم الاهتمام بها

مصر تعمل بكامل طاقتها في توفير بنياتها الاساسية و تحتاج الي خبراء اجانب ليعملوا بجانب المصريين لتطوير قطاع السياحة المنهك منذ فترة ولم يتقدم كثيرا بعد ان سبقتنا دول عربية شقيقة في استقطاب السائحين

ملف السياحة يحتاج الي اشراف الرئيس السيسي عليه بنفسه لانه رجل صاحب قرار    ويدرك اهمية السائح بالنسبة للاقتصاد المصري وتشغيل العمالة والتسويق الاقتصادي لان ماتم من انجازة في مصر الجديدة يحتاج الي تسويق وتشجيع الاجانب لزيارة مصر والاقامة فيها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى