أخبار العالم

جوتيريش يتعهد بدعم نزع سلاح كوريا الشمالية النووي

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش اليوم الجمعة إنه يدعم تماما الجهود المبذولة لنزع سلاح كوريا الشمالية النووي بشكل كامل.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها في سول حيث يعقد اجتماعات مع قادة كوريا الجنوبية.

وقال جوتيريش خلال لقائه بالرئيس يون سوك يول “أود أن أغتنم هذه الفرصة لأعرب عن دعمنا التام لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية بشكل كامل يمكن التحقق منه ولا رجعة فيه، لا سيما كوريا الشمالية، ولأن أقول إن هذا الهدف مهم بصورة جوهرية بالنسبة لنا لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة”.

وقال يون، وهو سياسي محافظ تولى منصبه في مايو/ أيار، إنه منفتح على الدبلوماسية لكنه تعهد أيضا باتخاذ إجراءات عسكرية قوية لمنع بيونجيانج من استخدام أسلحتها.

واختبرت كوريا الشمالية إطلاق عدد قياسي من الصواريخ هذا العام، ويقول مسؤولون في سول وواشنطن إنها تستعد على ما يبدو لاختبار سلاح نووي للمرة الأولى منذ عام 2017، وسط تعثر محادثات نزع السلاح النووي.

وتقول بيونجيانج أيضا إنها منفتحة على الدبلوماسية، لكنها تتهم الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بالتمسك بالسياسات العدائية مثل فرض العقوبات وإجراء التدريبات العسكرية.

وخلال لقائه بوزير خارجية كوريا الجنوبية بارك جين، تعهد جوتيريش أيضا بدعم الجهود الدبلوماسية لإقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن أسلحتها النووية.

وأضاف “كل ما يمكن القيام به لإطلاق عملية حوار تهدف إلى نزع السلاح النووي سيكون موضع ترحيب شديد وسيحظى بدعم الأمم المتحدة الكامل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى