اخبار الجالية

الكويت.. اعتداء “وحشي” على طبيب مصري ووزارة “الصحة الكويتية” تتحرك

أدت حادثة ضرب مواطن كويتي لطبيب مصري إلى ردود فعل وتحركات رسمية لمحاسبة المعتدي، ومنع تكرارها مستقبلا.

وأعلنت وزارة الصحة الكويتية، الخميس، عن “استنكارها للاعتداء المؤسف على طبيب في مستشفى الولادة” دون ذكر اسمه.

وأكدت أنها تتابع مع الجهات المختصة “الإجراءات القانونية التي تحفظ حق الطبيب (…) وتصون وتحمي حقوق الكوادر الصحية، إزاء هذه التصرفات المرفوضة والمستهجنة”.

وذكر حساب “المجلس” على تويتر، أن “مواطنا كويتيا اعتدى بالضرب على طبيب مصري يعمل في مستشفى الولادة، وأصابه بنزيف في أماكن متفرقة من جسمه”

وأعلنت الوزارة عن التواصل مع ذوي الطبيب الذي تم إسعافه إلى طوارئ أحد المستشفيات، وإدخاله جناح الجراحة لإجراء بعض التدخلات الطبية جراء هذا الاعتداء.

وأكدت أنها ستتابع مجريات التحقيق في تلك الواقعة مع الجهات المختصة، متمنية له الشفاء العاجل.

ولم يصدر عن القنصلية المصرية في الكويت أي تعليق بشأن هذه الحادثة.

بدورها، أعربت الجمعية الطبية الكويتية عن استنكارها لحادثة الاعتداء، وقالت إن الطبيب تعرض للضرب بصورة وحشية، وقد قامت اللجنة القانونية في الجمعية بالتواصل مع الطبيب وعائلته للاطمئنان عليه وتوكيل محامي للمضي في الإجراءات القانونية تجاه المعتدي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى