أخبار العالم

وزير داخلية النمسا : اعتقال متهمين بالارهاب بسبب انضمامها لتنظيم القاعدة

فيينا – إندماج / أسامة نصحي

أكد جيرهارد كارنر وزير داخلية النمسا أن التعاون مع أسبانيا فى مجال مكافحة الإرهاب يسير بشكل وثيق وهو ما مكن من القبض على شاب 36 عاما متهم بالارهاب فى فيينا والقبض على شريكه فى برشلونة فى نفس التوقيت مشيرا الى أن ذلك تم أيضا بمساعدة الانتربول .
وقال كارنر فى تصريحات له اليوم الأحد أن اعتقال المشتبه بهما بالإرهاب في النمسا وإسبانيا يعكس التعاون الوثيق مع شركائنا وهو أمر ضروري في مكافحة شبكات الإرهاب الدولية لافتا الى أن الأجهزة الأمنية ستواصل اتخاذ إجراءات حاسمة ضد هؤلاء المجرمين.
وأضاف كارنر أن الكفاح ضد الإرهاب يجب ألا يتوقف للحظة مشيرا الى أن أجهزة الشرطة الاوروبية سوف تستمر في محاربة الارهاب بكل قوة وبتنسيق مشترك .
ولفت الوزير الى أن المعتقل هو مواطن مغربي يبلغ من العمر 36 عامًا وتمت عملية الاعتقال فى ولاية النمسا العليا عندما حاول استقلال القطار الى ألمانيا وهو احد المقاتلين الاجانب والذي أصدرت إسبانيا مذكرة اعتقال بحقه على مستوى الاتحاد الأوروبي موضحا أنه تم القبض على المشتبه به الثاني بالقرب من برشلونة وهو أيضا مغربي ويبلغ 26 عاما.
وذكر الوزير أنه يجري حاليا التحقيق مع الرجلين للاشتباه في تورطهما في دعم وممارسة الإرهاب حيث انضما إلى الجماعات المرتبطة بالقاعدة في سوريا في 2014 كما نشطا في إسبانيا وفي المغرب منذ عام 2015 وكانا قد وصلا إلى النمسا على طريق شرق البحر الأبيض المتوسط عبر تركيا وبلغاريا وصربيا والمجر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى