سياسة

لابيد: العملية العسكرية في غزة ستستمر طالما اقتضت الضرورة

عقد مجلس الوزراء الأمني الإسرائيلي المصغر “الكابينت” اجتماعا أمس السبت لبحث تداعيات العملية العسكرية على قطاع غزة، وتلقى رئيس الحكومة، يائير لابيد، مراجعة شاملة من الأجهزة الأمنية لأهداف العملية وغاياتها.

وتم إحاطة المسؤولون الحكوميون على المستجدات، ووفقا لوسائل الإعلام العبرية فإن المسؤولين تم إبلاغهم بأن معظم أهداف العملية التي تم تحديدها في البداية تحققت، وأن إسرائيل لا ترغب في توسيع العملية.

وصباح اليوم الأحد، بارك رئيس حكومة الاحتلال استشهاد القيادي بالجهاد الإسلامي، خالد منصور، قائلا: “هذا جهد عملي وإنجاز غير عادي”، موجها الشكر لوزير الجيش، بيني جانتس، ورئيس الأركان وقائد الشاباك”.

وأوضح لابيد أن الجيش الإسرئيلي سيواصل مهاجمة أهداف الجهاد الإسلامي، قائلا: “نتصرف بطريقة مسؤولة من أجل تقليل الضرر، وأن العملية ستستمر طالما كان ذلك ضروريا”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى