سياسة

آخر المستجدات السياسية وتطورات الأوضاع في فلسطين

السفير عبد الهادي يبحث مع نائب وزير الخارجية السوري آخر المستجدات السياسية وتطورات الأوضاع في فلسطين
دمشق  الرشيد  من سفيان أحمد
بحث السفير أنور عبد الهادي مدير عام دائرة العلاقات العربية لمنظمة التحرير الفلسطينية، مع د. بشار الجعفري نائب وزير الخارجية السوري آخر المستجدات السياسية وتطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية.
وفي بداية اللقاء الذي عقد في مقر وزارة الخارجية بالعاصمة السورية دمشق وضع السفير عبد الهادي د. بشار الجعفري بصورة التصعيد والانتهاكات الإسرائيلية التي تمارس يوميا بحق الشعب الفلسطيني خاصة في القدس، والجرائم التي ينفذها المستوطنون بحماية جيش الاحتلال في البلدات والقرى الفلسطينية.
مشيراً السفير عبد الهادي بان الأمور في الأراضي الفلسطينية تتجه نحو التصعيد بسبب سياسة إسرائيل الاستفزازية اتجاه الشعب الفلسطيني وصمت المجتمع الدولي اتجاه انتهاكاته بحق أبناء شعبنا.
وأيضا وضع السفير عبد الهادي د. الجعفري بصورة الحراك الدولي الواسع الذي يقوده الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين لحشد الدعم لحصول دولة فلسطين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.
مضيفاً: إن حصول دولة فلسطين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة هو حق لنا وإنقاذاً لحل الدولتين الذي يحمل اجماعا دولياً على أساس القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة.
من جهته أكد د. بشار الجعفري بأن سوريا سوف تبقى دائماً إلى جانب الشعب الفلسطيني وتدعم حقوقه المشروعة حتى إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
وأشار بان سوريا تدعم الجهود التي يبذلها الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين من أجل حصول دولة فلسطين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.
وتابع: أن استمرار صمت المجتمع الدولي اتجاه جرائم الاحتلال دون فرض عقوبات عليها سوف يجر المنطقة إلى حالة من الفوضى وعدم الاستقرار.

ج.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى